Published on 11 Jun 2013 | about 4 years ago

Who We Are?
We are a group of youths who wish to light up the lives of the visually impaired community in
Bahrain by providing services that strengthens their assimilation into
society.
Our project "Spotlight" (or Buq'at Dhoa' in Arabic) is part of the Ripples of
Happiness program initiated by the Coca-Cola Foundation in partnership
with InJAz Al-Arab to stimulate students from participating universities
in the Middle East to carry out projects with positive impacts on their
respective communities. Our movement aspires to bring to light the
importance of the visually impaired community that has managed to
engage in daily life in spite of the difficulties it faces.

What's Our Vision?
Our initiative aims at facilitating the lives of the visually impaired in
Bahrain and emphasizing the importance of social responsibility.

Why the name "Spotlight"?
The goal of the ASU Ripples of Happiness team is to illuminate the paths
of the visually impaired in Bahrain. We intend to do this by providing
services that helps the visually impaired in going about their daily lives.



من نحن؟
مجموعة شبابية من طلاب جامعة العلوم التطبيقية تسعى إلى تسليط الضوء على
شريحة مهمة من المجتمع من ذوي الاحتياجات الخاصة من المكفوفين بدمجهم مع كافة
.شرائح المجتمع بتوفير بعض التسهيلات و الخدمات للمكفوفين
توصل الفريق إلى فكرة مشروع "بقعة ضوء" وهو مشروع تطوعي اجتماعي ضمن مجموعة
من المبادرات الاجتماعية على مستوى الجامعات العربية المعروف باسم " أمواج فرح " تحت
مظلة منظمة كوكاكولا و إنجاز العرب. تهدف المبادرة إلى تسليط الضوء و إنارة درب شريحة
مهمة في المجتمع من ذوي الاحتياجات الخاصة من المكفوفين تحدت الصعوبات و استمرت في
.الحياة بالشكل الطبيعي و تعايشت مع كل شرائح المجتمع من دون أي يأس و ضعف

رؤيتنا؟
تهدف مبادرتنا إلى تمكين المكفوفين وتأهيلهم لممارسة حياتهم بشكل طبيعي من خلال
توفير التسهيلات التي تساعدهم على ممارسة حياتهم اليومية بشكل سلس أكثر بالإضافة
إلى رسم الابتسامة على شفاه كل مكفوف.

سبب اختيار اسم المشروع ؟
وقع اختيار مسمى " بقعة ضوء " على المشروع نظرا إلى تطلع فريق أمواج فرح بجامعة
العلوم التطبيقية لخلق بيئة ومكان يضيء درب كل كفيف لممارسة حياته اليومية بالشكل
الطبيعي في الأماكن العامة ، وتعد هذه الخطوة مدخل لمشاريع مستقبلية قادمة سوف
.تساهم في تقديم كافة التسهيلات و المرافق الخاصة بالكفيف

Disclaimer

Report video function is under development.